كيف تعالج تساقط الشعر في فصل الشتاء؟

2016/12/29 م ، 30/03/1438هـ
كيف تعالج تساقط الشعر في فصل الشتاء؟
كيف تعالج تساقط الشعر في فصل الشتاء؟

موقع ArabiaWeather.com-  ما هي أسباب تساقط الشعر؟ وما هي معدلاته الطبيعية التي يجب أن تشعر بالقلق إذا زادت عنها؟ وما هي الحلول لمنع هذا التساقط؟ وهل هو مرضي عضوي، أم نفسي؟ لنتعرف على إجابات هذه الأسئلة معاً.

 

معدلات تساقط الشعر ثابتة عند الرجال والنساء

تقول الدكتورة Mary Gail Mercurio أستاذ مساعد طب الأمراض الجلدية في مركز University of Rochester Medical Center بنيويورك، أن معدلات فقدان الشعر ثابتة عند الرجال والنساء عكس ما هو شائع من أنها أعلى عند الرجال، وأن ما يحكم الأمر هو العمر والعوامل الوراثية، لذلك كثير من الرجال يفقدون شعر رأسهم بشكل شبه كامل، فيما يسمى بالصلع، بينما لا تصل النساء إلى هذه الدرجة، إلا أن بعض النساء يحدث معهن ذلك، وليس المعيار الوحيد لكون فقدان الشعر مرضي، هو وجود مناطق فراغات في الرأس، فقد يظل هذا في إطار العوامل الوراثية ولا خطورة منه، فقط عليك أن تنتبهي لشكل هذه الفراغات وهل هي منتظمة وتمثل معاً شكل حرف M أم لا؟ في هذه الحالة فإن الأمر يكون طبيعياً حتى لو انزعجت منه، المشكلة تكمن في كون الفراغات متناثرة دون نمط ثابت، هنا يبدأ القلق.

 

هل يمكن تعويض ما تفقده من شعر؟

الإجابة هي نعم في أغلب الحالات، خاصة تلك المرتبطة بنقص التغذية، أو التغيرات الهرمونية كحالات الحمل والرضاعة وفترة الطمث، وهذا يعني أن حالات فقدان الشعر الوراثية دائمة، ولا يمكن تعويضها، أما الحالات الأخرى التي سبق ذكرها، فإن التغذية السليمة كما أسلفنا، كفيلة بضبطها، وإن كانت تستغرق بعض الوقت، فقط احرصي على زيادة عنصري الحديد والزنك في طعامك.

 

أسباب تساقط الشعر

تمتع النساء بقائمة طويلة من مسببات فقدان الشعر لا يعرفها الرجال، أغلبها يعود لأسباب هرمونية، منها زيادة نسبة هرمون Testosterone في الدم، وأيضاً هرمون Progesterone والذي تزيد نسبته مع استخدام أقراص منع الحمل، وهذا الأمر من السهل التحكم به بشكل علاجي، خاصة مع ظهور أنواع حديثة من الحبوب ذات آثار جانبية أقل.

 

أما بعيداً عن الأسباب المرضية، فناك ممارسات حياتية كثيرة تؤثر سلباً على بقاء شعرك فوق رأسك، منها الوقوع تحت ضغط وإجهاد عصبي لفترات متواصلة، أيضاً غسل شعرك بالشامبو على فترات متقاربة جداً (كل يوم مثلاً)، إذ يكفي مرة لمرتين في الأسبوع، كذلك التعرض للشمس لفترات طويلة، يجعل شعرك رقيقاً وهشاً وسهل الكسر والتقصف، ولا ننسى هنا أن التعرض للشمس أمر مهم للحصول على فيتامين D ولكن في الأوقات المناسبة لذلك، أيضاً لا تنسي أن إدخال المواد الكيميائية إلى شعرك، تضره بشدة، مثل صبغات التلوين والمستحضرات الأخرى.

 

الحل؟

أغلب الأمور السابق ذكرها تحتاج بالفعل إلى علاج طبي واستشارة الطبيب، إلا أن هناك بعض الإجراءات التي يمكنك اتخاذها لمساعدة نفسك، وتجنب مشوار طويل من العلاج، منها التغذية السليمة كما أسلفنا، والحرص على وجود الحديد والزنك في طعامك، كذلك تلعب مجموعة فيتامين B دوراً كبيراً في دعم خلايا الرأس والشعر، وهي ما تسمى بالبيوتين، ويمكنك الحصول عليها بشكل طبيعي في الطعام، أو كمكملات غذائية خارجية.

شاهد أيضاً