حالة ماطرة ليلة الأحد ويوم الإثنين على أجزاء من الخليج العربي والجزيرة العربية

2017/02/09 م ، 1438/05/12هـ
حالة ماطرة ليلة الأحد ويوم الإثنين على أجزاء من الخليج العربي والجزيرة العربية
صورة تعبيرية

موقع ArabiaWeather.com- تتأثر أجزاء من منطقة الخليج العربي وشبه الجزيرة العربية خلال نهاية الأسبوع بحالة "محدودة التأثير" من عدم الاستقرار الجوي، ولكن يُتوقع أن يزداد تأثيرها ويتسّع نطاقُها يومي الأحد والإثنين، بإذن الله.

 

وخلال يومي الجُمعة والسبت، تظهر بعض السُحُب بشكل عشوائي ومُتفرق على ارتفاعات مُختلفة في شرق السعودية ووسطها وبعض مناطقها الغربية، إضافة إلى قطر والبحرين، مع فُرصة لهُطول زخات محليّة من الأمطار في بعض المناطق، غالباً ما تكون خفيفة ومتفرقة في أماكن هُطولها.

                   

حالة ماطرة أوسع تأثيراً ليلة الأحد ويوم الإثنين

تشير بيانات النماذج العددية إلى اندفاع مُتزايد لتيارات جنوبية إلى جنوبية غربية رطبة نحو أجواء الجزيرة العربية والخليج العربي خلال نهاية الأسبوع ومطلع الأسبوع الجديد، إضافة إلى انخفاض قيم الضغط الجوي، واقتراب كُتلة هوائية باردة قادمة من الشمال عبر بلاد الشام.

 

 هذه الظروف تُعتبر مثالية لتشكُل حالة من عدم الاستقرار الجوي، وتشكُل السُحُب الماطرة، لا سيّما ليلة الأحد ويوم الإثنين، فوق مياه الخليج العربي، وكُل من قطر والبحرين، وأجزاء مُختلفة من شرق ووسط السعودية، بما في ذلك العاصمة الرياض، إضافة إلى الجبال الجنوبية الغربية من السعودية في كل من عسير والباحة وجازان، وجبال اليمن، ما سيعمل إن شاء الله على هُطول الأمطار على فترات، فوق أجزاء واسعة من هذه المناطق، وبشدّة مُتفاوتة، قد يصحبها الرعد في بعض المناطق، خاصة فوق الجبال الجنوبية الغربية، وفوق مياه الخليج العربي.

 

رياح جنوبية قوية مثيرة للغبار على الربع الخالي

كما تُشير بيانات نماذج التنبؤات العددية إلى توقعات بهبوب رياح جنوبية إلى جنوبية شرقية نشطة إلى قوية السُرعة ليلة الأحد ويوم الإثنين، على منطقة الربع الخالي، ما يعمل على إثارة الغبار بشكل واسع النطاق في أجزاء من الإمارات وصولاً لأجواء بعض مناطق الخليج العربي.

 

شاهد أيضاً